الاثنين، 18 يوليو، 2011

الألوان الدافئة بغرفة الطعام تفتح شهية أسرتك

تشكل الجدران عنصراً مهماً في وضع أسس التصميم الداخلي، فهي الخلفية، والأساس الذي تبنى عليه محتويات المكان، ولابد من انتقاء المساحة اللونية الملائمة التي تتوافق وتنسجم مع طبيعة النشاط القائم في هذا المكان، حتى تكون بيئة مثالية يجد فيه المرء الأجواء التي يمارس فيها نشاطه بكل راحة ومتعة، في بيئة جاذبة وأنيقة

هناك علاقة نفسية بين الألوان ودرجة الحرارة، فالألوان الأحمر والبرتقالي والأصفر تشعِر الناس بالدفء، ولعل ذلك يرجع إلى اقترانها بلون الشمس ولون النار

الأحمر، الوردي، البرتقالي، الأصفر.. الألوان التي ترافق شروق الشمس وضوء لهب النيران.. هي فعلاً الألوان الدافئة.. التي تخلق الجو المريح.. فإذا اختيرت هذه الألوان الدافئة لغرفة ما، جعلتها تبدو أكثر دفئاً واصغر حجماً. 







تعالوا نتعرف على مجموعة من الالوان وتاثرها فى الديكور الخاص بغرفة الطعام
















اللون الأحمر








اللون الأحمر يعتبر بالذات لون دافئ وقوي، ممتع أو مثير، وفي الحقيقة له تأثير فسيولوجي على معظم الناس ويزيد اللون الأحمر من ضغط الدم وسرعة دقات القلب ويعطي اللون الأحمر شعوراً بالمودة والنشاط والعاطفة وهو أيضاً يثير شهية الطعام وهذا يفسر لماذا تستخدمه المطاعم ولماذا يعد خياراً موفقاً في دهان صالة الطعام
اللون البرتقالي:
يعتبر اللون البرتقالي من أكثر الألوان زهواً ودفئاً ويعبر عن الطاقة الانفعالية والروح المتفائلة عند الإنسان وهو لون غير حاد التأثير ويعطي سعة وترحيب لذلك يستخدم في دهان صالات الاستقبال والمعيشة ويمكن استخدامه في دهان غرف نوم الأطفال.






اللون الأصفر
يعطي اللون الأصفر الفاتح إحساساً بالمرح والإشراق والشعور بالابتهاج والتفاؤل وهو يوحي بالضوء أكثر من غيره من الألوان ويجلب الانتباه لذلك يستخدم في التصميم الداخلي للمبني في البهو والمدخل ويستخدم في غرف كبير السن وذلك كونه يمنحهم شعورا بالسعادة أكثر من أي لون آخر ، أما الأصفر الناصع يعمل على تهييج المشاعر والذي يقلق نفسياً كبار السن والقاصر والشاب.





0 التعليقات:

إرسال تعليق

لسلام عليكم ورحمه الله وبركاته
مشاركتك عزيزي القارئ تشجعنى وتحثنى علي مواصلة الكتابة

LinkWithin

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...